المتابعون

الأربعاء، 18 يناير، 2012

الملا گعيدي يقرأ لكم لغة حركات القنادر

المصدر- ثمن السفير التركي لدى العراق المواقف والرؤى البناءة لرئيس المجلس الاعلى الاسلامي السيد عمار الحكيم بخصوص العملية السياسية في العراق ، مؤكدا استمرار تركيا في تعزيز العلاقات الطيبة بين البلدين والشعبين الشقيقين. وذكر بيان لمكتب السيد الحكيم اليوم ان" السيد عمار الحكيم استقبل السفير التركي لدى العراق يونس ديميرر في مكتبه ببغداد وناقش الجانبان التطورات الاقليمية". كما تم في اللقاء بحسب البيان بحث التطورات الاقليمية ، حيث أكد السفير التركي ان هناك تقاربا كبيرا في وجهات النظر في المسائل العديدة التي تم البحث فيها. ولما رأينا في وكالة "ويل" للأنباء أن كل هذا كلام دبلوماسي فارغ ومكرور، فقد استعنا بخبير قراءة الجسد الملا گعيدي الأعوج ليقرأ لنا ماتقوله لغة  القنادر في صورة اللقاء موضوع الخبر.

قال الملا گعيدي أن اتجاه قدمي السيد حفظه الله المتقاربتين من الأمام تعني التحفظ وعدم الثقة والاطمئنان للضيف. في حين ان قدمي التركي المفتوحتين تدلان على تقبل الآراء، وعلى ان القندرة جديدة وقدمه اليسرى تؤلمه وبحاجة الى انهاء المقابلة بأسرع وقت لوضعها في الماء الدافيء.

ليست هناك تعليقات: