المتابعون

الأربعاء، 11 يناير، 2012

سؤال حيًر الملايين

أعرب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدرعن استغرابه من عدم ثقة بعض أنصاره به، محذرا إياهم من التدخل بعمله. وقال الصدر في رد له على سؤال وجهه عدد من أبناء مدينة الصدر في بغداد بشأن تولي عبد الهادي الدراجي، مسؤولية احد المكاتب وإمامة صلاة الجمعة بالمدينة ، "إني وثقت بتوبة الشيخ الدراجي، وإنها نصوح"، مبينا أن "ذلك جعلني أسند له عملا فجزاه الله خيرا". وأعرب الصدر عن استغرابه من عدم ثقة بعض أنصاره به قائلا "عجبا هل تزعزعت ثقتكم بقائدكم، إنا لله وإنا إليه راجعون"، محذرا أنصاره "من التدخل بعملي، كما أني لا أتدخل بعملكم".


وكالتنا ألتقت أحد أنصار القائد الصدر و أستفسرنا عن رأيه برد الصدر هذا فقال لنا و هو يفر بأذنيه " أشو ما أدري ليش من سمعت رد القائد الملهم مقتدى " أعز الله خياط عبائته " تذكرت الايه الكريمه التي تقول بسم الله الرحمن الرحيم " لكم دينكم و لي دين " صدق الله العظيم و كأنما قائدنا المفدى يكول لنا العبوا بعيد عنًي و خلوني العب بعيد عنكم....و الله لهسه ما أفتهمت شنو الحكمه القياديه من كلام قائدنا هذا....تره لهذا السبب هو صار قائد...لاننا بعمرنا مراح نكدر نوصل لمستوى تفكيره العالي....بس سؤال واحد هوه اللي محيرني...اذا هو لا يتدخل بعملنا لعد هو شنو شغله بالقياده ؟؟؟ "


هناك تعليقان (2):

اخبار الرياضة يقول...

اووووووووووووووووه
الله لا ينصر ظالم ابدااا

Umzug Wien يقول...

لا تعليق