المتابعون

الأربعاء، 7 ديسمبر، 2011

الأخوة الأعداء ينفون بشدة: تجيك التهايم وانت نايم

نقلت وكالة ( اور نيوز ) عن مصدر مطلع قالت عنه انه رفيع المستوى قوله بأن قوى سياسية نافذة أستحوذت على اكثر من 5 الاف عقار (ملك صرف) عائدة للدولة، من خلال عمليات بيع بأسعار رمزية وبطريقة تحايل على الدولة وبوسائل قانونية.
وقال المصدر، الذي يشغل موقعاً رفيعاً في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، ان ملف أملاك الدولة من أكبر ملفات الفساد التي تعاني منها البلاد، وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه للوكالة المذكورة : أن ملف املاك الدولة يعد من الملفات التي اخذت وقتا طويلا من دون معالجة حقيقية وان محاولات فتحه تواجه اعتراضات وضغوطات عدة.
وقال عضو اللجنة في الأمانة العامة لمجلس الوزراء إن " هذا الملف تشترك به غالبية الكتل السياسية المشاركة في الحكومة وأن هناك اكثر من 5 الاف ملك صرف للدولة تم بيعها بأسعار بسيطة وبطريقة تحايل على الدولة وبوسائل قانونية "، كاشفاً عن ان " رئيس الوزراء اوعز بعدم الافصاح عن اسماء اللجنة بسبب خطورة عملها وتداخلها مع مصالح بعض الكتل السياسية ".

السيد عمار الحكيم و عادل زويه وبرهم صالح وجلال الطالباني و الكثير من المسؤولين ابدوا اندهاشهم من هذه الاتهامات و نفوها نفيا قاطعا قائلين انهم استولوا على تلك الاملاك بدون مقابل و ليس مقابل مبالغ رمزيه  كما اسلف المصدر و دعوا كافه وسائل الاعلام لتوخي الدقه عند نقلهم لاي اخبار تخص نزاهه المسؤولين متهمين عناصر من القاعده و البعث و الصداميين و التكفيريين و السلفيين و السعوديين و بعض قبائل الاسكيمو باستهدافهم الغير مبرر لخدم الشعب.



ليست هناك تعليقات: