المتابعون

الاثنين، 27 فبراير، 2012

نحن في الطليعة...دائما

المصدر : كشفت دراسة علمية حديثة نشرت في مجلة بحوث علم الأحياء الدولية المتخصصة "Biology Letters"، عن وجود طبعات أقدام لقطيع من الأفيال ضم 13 فيلاً على الأقل عاشت في موقع (مليسه1) في المنطقة الغربية من إمارة أبوظبي قبل سبعة ملايين سنة. وتدل الدراسة التي أجريت على هذا الموقع أن القطيع قد سار على الطين مخلفاً وراءه طبعات أقدام متصلبة، دفنت ثم ظهرت بسبب عوامل التعرية. وقد كشفت التحليلات أن القطيع كان يضم أفيالاً ذات أحجام مختلفة من الكبار والصغار. و قد أثبتت هذه الدراسة أن الأفيال عاشت في أبو ظبي قبل 7 ملايين سنة

أبو فليح شغيدل و عندما عرف بهذا الخبر أخذته الحيرة...و عندما سألناه عن حيرته هذه أجاب قائلا " جا بويه ما أدري ذولة العلماء عليش متعبين نفسهم و فرحانين بهذا الأكتشاف...فأذا كانت قطعان الأفيال القديمة قد عاشت في أبو ضبي فأن قطعان الأفيال الحديثة و من النوع الذي يطير و الفريدة من نوعها قد ترعرعت و تكاثرت في أرجاء عراقنا الحبيب فقط و من حوالي تسعة سنين و لحد الآن...بعد ياهو الأحسن...فيل منقرض لو فيل يطير...و أخذ أبو فليح يغني و يرقص طربا و هو يغني و يقول " و الله صارت و سبقنا أبو ظبي.. و على عناد ماما جلال و الجلبي "


ليست هناك تعليقات: