المتابعون

الجمعة، 3 فبراير، 2012

حكمة الأسبوع

تزايدت في الآونة الأخيرة الأخبار عن كثرة أنتحار العراقيين. و بغض النظر عن أسباب أنتحار هؤلاء العراقيون لكنها و في الأخير تشير الى ظاهرة صحية تؤكد على ولادة و ترسيخ الديمقراطية في العراق المفدرل المكومر الجديد...ذلك لأننا لم نكن نسمع أبان حقبة النظام السابق البائد عن أي أنتحار...و السبب هو طغيان حكومة صدام حسين و أزلامها حيث كان يلقى القبض على أي شخص منتحر و يحكم عليه بالأعدام .

نقلا عن حكيم الوكالة


ليست هناك تعليقات: