المتابعون

الأحد، 19 فبراير، 2012

الحكومة الفقيرة تستدين : محافظة النجف انموذجا

المصدر : وافق مجلس محافظة النجف على عرض لشركة البعد الرابع يقضي بتنفيذ مشاريع بأربعمائة مليار دينار تسدده المحافظة بالآجل ضمن ميزانية العام المقبل .

وقال محمد الخزاعي مدير اعلام مجلس المحافظة بأن مجلس محافظة النجف الاشرف في جلسته الاعتيادية هذا اليوم قد صوت على خطة المشاريع للبنى التحتية لسنة/2013 بالدفع الآجل حسب كتاب شركة البعد الرابع ، الذي جاء فيه بِان الشركة ستقوم بإنشاء مشاريع موزعة على قطاع الكهرباء والمجاري والماء والإسكان والتربية بقيمة (400) مليار دينار عراقي بعد استحصال موافقة الحكومة الاتحادية .

و ردا على سؤال زميلنا لشؤون الأعمار عريض طابوكة حول المغزى من استدانة الدولة من شركة خاصة قدمت في حقها الكثير من الشكاوي من أهالي النجف و ذلك لأن الشركة تستقدم عمالة أجنبية و تعاملهم أحسن بكثير من معاملة العامل العراقي و كيف تسدين دولة من شركة مقاولات جل مشاريعها هي مشاريع حكومية و أين ذهبت الميزانية المخصصة للبنى التحتية لهذه المحافظة و لماذا لم يتم الأستدانة من المصرف المركزي بفائدة واضحة بدلا من الاستدانة من هذه الشركة بآلية غامضة فأجابنا الاخ الخزاعي قائلا " ولك مسودن...أذا تريد حصة طفًي المسجل مالك و خلينا نتفاهم بالحسنى "


ليست هناك تعليقات: