المتابعون

الخميس، 24 نوفمبر، 2011

برلمان الدواب يبلغ أمريكا: دخول الحمام مش زي خروجه!

 براثا - أجل مجلس النواب التصويت على قرار الانسحاب الأميركي من العراق الى مابعد استضافة رئيس الوزراء نوري المالكي.
وقال مصدر برلماني في تصريح صحفي إن المجلس صوت اليوم الخميس بالأغلبية على تأجيل التصويت على القرار المعروض من اللجنة القانونية بشأن الانسحاب الأميركي من البلاد، إلى ما بعد استضافة القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي. وأضاف المصدر إن 142 نائباً صوتوا على الـتأجيل من اصل الحاضرين في الجلسة بينما رفضت كتلة الأحرار التصويت على قرارالتأجيل.

هذا وعلم مراسلنا في البرلمان محبس آل شذر من مصادر موثوق بها ومقربة ومطلعة أن التأجيل قد يستغرق سنوات، وهذا إن دل على شيء فهو يدل على الإرادة العراقية، لأن دخول الحمام مش زي خروجه، يعني الامريكان مو بكيفهم يخشون ويطلعون، وانما بكيف العراقيين الأحرار الفدراليين الدستوريين الديمقراطيين الجدد.

ليست هناك تعليقات: