المتابعون

الخميس، 10 نوفمبر، 2011

عصيان و عيدان

دعا أمير عشائر الدليم، اهالي محافظة الانبار الى القيام بعصيان مدني بعد انتهاء عطلة عيد الأضحى، فيما دعا حكومة صلاح الدين المحلية وأهاليها بالتريث في إعلان المحافظة إقليماً إلى ما بعد الانسحاب الأميركي من البلاد بحلول نهاية العام الحالي.

وقال علي حاتم السليمان لوكالة كردستان للانباء اليوم إن "محافظة الانبار اتفقت على إيقاف مشروع الفيدرالية في الوقت الحاضر ونبهت الحكومة الاتحادية الى ضرورة إيقاف حملات الاعتقالات العشوائية بحق ابناء الشعب العراقي" مشيرا الى انه "تم الدعوة بعد عطلة العيد الى اعلان العصيان المدني في محافظة الانبار".


و أوضح الامير لمراسلنا في الاقاليم الساخنه الزميل علوان أبو الجص أن العصيان المدني سيعلن اذا لم تقم حكومه الاحتلال بتنفيذ مطالبنا المشروعه و سيقوم اتباع الامير بتنفيذ العصيان المدني بحرق لفافات السكائر و بعض الجرائد القديمه و سيمتنع العديد منهم عن اكل الكرفس و سياقه البايسكلات و سيقوم القسم الاعظم من هؤلاء باتباع اساليب النضال السلبي منها الامتناع عن تشغيل المكيفات اما الرفيق المناضل ابو ريشه فسيقوم بنتف ريشته الوحيده عسى و لعل ان يضرب ذلك وترا حساسا و تحس الحكومه على افعالها المشينه.





ليست هناك تعليقات: