المتابعون

الأحد، 23 أكتوبر، 2011

و الفلوس بجيب العروس ..ليش هي العروس عندها جيب ؟

افادت أور نيوز ان وثائق ويكليكس تتّهم بهاء الأعرجي بالتنسييق مع الأميركان من وراء ظهر الصدر و أفادت وثيقه نشرها موقع ويكليكس أن القيادي في التيار الصدري بهاء الاعرجي أجتمع سرًا مع مسؤولين في السفاره الامريكيه . و اشارت الوثيقه ضمنا الى أن الاعرجي سوًق نفسه امام ابناء التيار بأنه القائد الفعلي للتيار و أن ما يقوله لهم انما هو بمثابه توجيهات من السيد مقتدى الصدر

الوثيقه أكدت ايضا أن الاعرجي فتح خطا مع الجانب الامريكي و البريطاني بأعتباره مواطنا بريطانيا و طالبهما بالدعم لتحويل التيار الصدري من تيار شعبي الى تيار كهربائي و سياسي يتفهًم المصالح الغربيه في العراق و ينسجم مع الطروحات السياسيه المعتدله و الاكلات الشعبيه الخاليه من البهارات . كل ذلك بشرط ابداء المرونه من قبل تلك الاطراف و تخفيف اتهاماتهما للصدريين بالتطرف و التبعيه لايران و انه قادر على أزاحه كل القيادات التي تناوئ هذا المسعى

مراسلنا في بلاد العم سام الزميل قنبر أوكي قال ان وثائق ويكليكس و غيرها المنشوره منها و غير المنشوره توضًح ان بهاء الاعرجي يلعب مع الامريكان من وراء ظهر مقتدى . و ان مقتدى يلعب من وراء ظهر الحكيم . و ان الحكيم يلعب من وراء ظهر المالكي . و ان المالكي يلعب من وراء ظهر علاوي . و ان علاوي يلعب من وراء ظهر الطالباني. و ان الحكومه كلها تلعب من وراء ظهر الشعب مع الايرانيين و الامريكان و ان الشعب يلعب دومنه و طاولي على الكهاوي بأنتظار الفرج ...يصير هيجي ؟


ليست هناك تعليقات: