المتابعون

السبت، 14 أبريل، 2012

أسباب أرتفاع قيمة الدولار : تحليل مالي دقيق

المصدر : يشهد العراق الذي يحصل ايرادات شهرية ضخمة من مبيعات النفط بالدولار، وتحيط به ايران وسوريا اللتان تعانيان من حظر مالي دولي، زيادة في الطلب على الدولار تقود العملة المحلية نحو التراجع. وقال محافظ المصرف المركزي العراقي سنان الشبيبي لوكالة فرانس برس ان "الاوضاع السياسية غير المستقرة نسبيا في العراق وفي المنطقة المحيطة اوجدت طلبا كبيرا على الدولار ما ادى الى ارتفاع سعر صرف هذه العملة مؤخرا". وردا على سؤال حول امكانية ان يكون الحصار المالي الدولي المفروض على ايران وسوريا تحديدا السبب الرئيسي لهذا الارتفاع، اوضح الشبيبي "هذه واحدة من الاشياء، لكن المنطقة التي حولنا عموما غير مسستقرة نسبيا".

و نفى الأخ سنان لزميلنا لشؤون المال عبد الغني الدرهمي أن تكون أيران و سوريا و بالتواطؤ مع مليشيات الحكومة و الأحزاب بتهريب الدولار الأمريكي الى بلدانهم و قال " الكل لا يذكر السبب الرئيسي لهذا الأرتفاع و هو الزيادة الفاحشة لدخل المواطن العيراقي المكومر و الذي تسبب في أرتفاع قابيلة صرف هذا المواطن و أقباله على شراء المواد الأساسية و الكمالية من نظارات ريبان مرورا بالكافيار و ليس أنتهاءا بالآي باد الجديد و لذا فأن التجار أقبلوا على شراء العملة الصعبة لتمويل تجارتهم و ضمان توفر جميع السلع التي يطلبها المواطن العيراقي...لا بعد تطلعون أشاعات و تذبوهه براس أيران و سوريا المساكين...تره اللي بيهم مكفيهم بس غير أحنا عايشين بسعادة و حبور و لا نشعر بمن هم في ضائقة أعانهم الله عليها "



ليست هناك تعليقات: