المتابعون

الأحد، 29 أبريل، 2012

في العيراق المكومر...الكل سواسية و ماكو حد أحسن من حد

المصدر : اقرت وزارة البيشمركة في إقليم كردستان العراق، الجمعة، أنها تمتلك أسلحة من مختلف الأنواع الخفيفة والمتوسطة والثقيلة، وفي حين أكدت أن الدستور العراقي لم يحدد نوع الاسلحة التي يمتلكها الاقليم، شددت على أنها غير مستعدة للحديث بشأنها الا بعد تنفيذ وزارة الدفاع العراقية لتعداتها ضمن ورقة التفاهم مع الاقليم الموقعة في العام 2007.

وقال الأمين العام لوزارة البيشمركة جبار ياور في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الدستور العراقي لم يحدد نوع الاسلحة التي تمتلكها قوات البيشمركة سواء كانت ثقيلة او متوسطة"، مبينا إن "الاسلحة التي تمتلكها قوات البيشمركة حاليا من معدات الجيش السابق".

ولفت ياور إلى أن سلطات الإقليم باستحوازها على هذه الاسلحة "منعت وصولها ليد الجماعات الارهابية"، وتابع "نفس نوع الاسلحة التي بحوزة البيشمركة حاليا والتي كانت موجودة في وسط وجنوب العراق تم بيعها كخرده الى دول الجوار او وصلت الى يد الارهابيين لقتل الشعب العراقي".

و قال السيد جبار الواير لمراسلنا في الأقاليم الساخنة الزميل علوان أبو الجص موضحا " كاكا علوان..لا يغركم منظر الأسلحة الثقيلة الموجودة عندنا و لا مناشئها النمساوية و الأوربية و لا أنواعها الحديثة...هذه كانت أسلحة قديمة و أحنا صبغناها حتى لا تبيًن أنها قديمة "

و سأل زميلنا علوان الأخ الواير عن من أعطى الحق للأكراد بالأستيلاء على أسلحة الجيش العيراقي هذا أذا أفترضنا جدلا أن ما يقوله صحيح فرد الأخ الواير و قال " كاكا علوان...اللي لكم هو لنا و اللي عليكم هو عليكم...و هاي أمر مفروغ منه منذ زمن "

و ردا على سؤال الزميل علوان حول مصدر تمويل هذه الأسلحة الحديثة و الثقيلة والتي من المفروض أن تكون من أختصاص حكومة المركز فقط أجابنا السيد جبار الواير مشكورا و قال " مو أحنا قلناها سابقا...الحمد لله الخير موجود و النفط و القجغ موجود و التمويل الأسرائيلي موجود...بس مع ذلك أكرر و أقول هذه أسلحة قديمة مصبوغ ببوية حديثة...ليش أنتوا ما يصدكون ؟؟؟؟!!!!"


ليست هناك تعليقات: