المتابعون

الأحد، 18 مارس، 2012

لا تعطس كدام شركة أكسون موبيل...عيب

المصدر : كشف النائب عن التحالف الكردستاني فرهاد الاتروشي ان شركة اكسن موبيل لم تنهي عقدها مع اقليم كردستان بل جمدت اعمالها لفترة معينة، ساخرا من وزير النفط عبد الكريم العيبي ونائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني بالقول نهنأ لعيبي والشهرستاني على" الانجاز العظيم الذي شوه صورة العراق امام الشركات الاجنبية".

وقال الاتروشي ان" تصرف وزير النفط عبد الكريم لعيبي ونائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة والنفط حسين الشهرستاني شوه صورة العراق امام الشركات الاجنبية وسوف تهرب جميع الشركات الاجنبية بسبب هذه التصرفات".

واشار الى ان" تجميد شركة اكسل موبيل عملها في الاقليم لا يعني انسحابها منها وحتى ان الغت عقودها فان هناك شركات اجنبية اخرى"، لافتا الى ان" اقليم كردستان مستمر في ممارسة حقه الدستوري بموجب المادة {112} والتي تقول ان من حق الاقليم ممارسة هذا الشيء الى ان يشرع قانون النفط والغاز".

و أوضح السيد الأتروشي لمراسلنا في المناطق الشمالية من كوماري عيراق الزميل دزني عارف مه رامي قائلا " يعني حرام نكسر نفسية الشركات الأجنبية بهذه التصرفات...هسًه شركة أكسون موبيل تكول علينا " شنو هذولة زعاطيط " ..بس ما يخالف .. أكسون موبيل يكول احنا بس شغلنا الزر مال الثلاجة مؤقتا و جمًدنا العقود....و من ناخذ عقود و تراخيص أخرى نجي و ندوس الزر مال الصوبة و نعيد العقود الى الحياة مرًة ثانية طالما أنه ماكو عقوبة علينا من حكومة مركزيًة

أحنا من ناحيتنا نستغرب و نتسائل...هوه منو المفروض يأخذ بنظر الأعتبار أن يراعي القوانين و أن لا يظهر بمظهر المخالف لها....الحكومة المركزية أم الشركات العاملة في داخل البلد و التي تتقاضى أرباح خيالية من مثل هذه العقود !!!؟؟؟...صدك الدنيا تمشي بالمقلوب في عيراقنا المكومر


ليست هناك تعليقات: