المتابعون

السبت، 24 مارس، 2012

خطاب و عتاب


كاكا مسعود القى خطابه الذي كان من المفروض أن يكون تاريخي...عاتبه بعض الأصدقاء على المقلب الذي عمله فيهم " هاي شنو كاكا...و الله عبالنه راح تعلن الأستقلال...جبنا النفاخات و الطكاكات و الصعادات عبالنة راح نحتفل...كاكا سردار راح خطب بنت جيرانهم اللي تلعب النفس بس حتى يكول آني خطبت بيوم الأستقلال...كاكا دلشاد راد الا شوية يكص أيده لأنه كان متراهن ويه كاكا فرهاد أنه ماما جلال هوه اللي راح يعلن أستقلال الأقليم قبل مسعود...كاكه شيروان راح و شلًع كل أرقام سياراته لأنه توقع أن الرقم الجديد راح يكون بلون علم شمس كردستان الصفراء ..ليش لعبتنه كاكا مسعود ؟؟؟!!!

كاكا مسعود رد و قال " آني و الله ما لعبتكم...آني كان ناوي يعلن الأنفصال ...أكو جماعة حسبوها زين و قالوا أن 17 % من عوائد كوماري عيراق أبو المليونين و نص برميل هي أكثر بكثير من 160 الف برميل مال أقليم...بعدين أحنا ديسوي قجغ لحوالي 100 الف برميل...و بعدين أحنا ياخذ رواتب مال بيشمركة كل شهر...بعدين أحنا ناخذ رواتب مال برلمان... و أحنا يدز مخابرات مالتنا حتى يفجر و يقتل حتى يبقى كوماري عيراق ضعيف ما يكدر يخلًي عينه بعيننا ...و بعدين أحنا نبول بالماعون اللي ناكل بيه "

بس أصدقاء كاكا مسعود كالوله " بس كاكا...الأستقلال لا يقدر بثمن ...و نريد نخلص من عربجة للأبد "

كاكا مسعود جر حسرة و كال " بس شيسوي آني للاصدقاء مالتنة من أسرائيل و أمريكا و أيران "

أصدقاء مسعود كالولة " و أحنا ياهو مالتنة بيهم كاكا...بيتنة و نلعب بيه شلهه غرض بينا البقية مال العالم "

مسعود جاوبهم و قال " مو هذولة الأصدقاء كالولي أذا أنتو أنفصل عن كوماري عيراق أحنا من يا طريق راح ندخل البلد و ننصب محطات تجسس و نغتال من نريد أن نغتال...و نفخخ من نريد أن نفخخ...و نلعب طوبة بكوماري عيراق بكيفنة و أحنا كاعدين بالمصيف مرتاحين "

صفن الجميع على هذا الكلام ...و بعد مدة من الصفنة ساند جميع أصدقاء مسعود ما قاله أصدقاء الأقليم من أسرائيل و أيران و أمريكا...بس كاكا مسعود أردف قائلا

و الله يا جماعة مع كل هذا و ذاك فآني هم ضلًيت أحاول معهم...و قلت لهم أذا أنتو قلقين من مسألة الدخول لكوماري عيراق فآني أعرف هواية جماعة ممكن يسهلون لكم الفيزا في أي وقت كان و شوكت ما تحبون تدخلون للكوماري ...شوية تبحبحون أيدكم و الفيزا تجي لعندكم

أثنى الجميع على أقتراح السيد الكاكا مسعود خاصًة و أن الجميع متفق على مسألة الرشوة المتفشية في جميع أنحاء العراق و تسائلوا لماذا لم يقبل اصدقاء الأقليم بهذا الأقتراح

كاكا مسعود جاوبهم و كال " أي و الله...آني هم ما أدري...أشو من كلتلهم هالأقتراح باوعوا علي و كالولي ...كاكا...بس سوي اللي أنكلًك عليه ...هاي لو عايفينك لوحدك كان غرقت من زمان "

تسائل الجميع عن مغزى ما قاله أصدقاء الأقليم لكاكا مسعود فأجابهم مسعود قائلا " و الله آني هم ما أفتهمت...و قلت لهم أنه ماكو شط بالأقليم حتى أغرق بيه...بعد شنو هالكلام اللي ما بيه أي معنى بس محًد جاوبني على سؤالي...يمكن آني أفحمتهم "......صحيح كاكا

مع تقديرنا و محبتنا لأخواننا الأكراد الطيبين الذين يؤازرون أخوانهم العرب لأنهم أصحاب محنة واحدة


ليست هناك تعليقات: