المتابعون

الأحد، 27 مايو، 2012

هذا هو الدليل على أن كل شئ تحت السيطرة

المصدر : عد عضو في ائتلاف دولة القانون جلسة مجلس الوزراء التي ستعقد الاثنين بالمهمة لانها ستحدد مواطن الخلل في الوزارت الحكومية.وقال عضو الائتلاف احسان العوادي »انه من الضروري في الوقت الراهن تحديد مواطن الخلل في الاداء الحكومي خاصة في الوزارات الحكومية». , وأضاف»ان هذه الجلسة مهمة لانها ستخصص بشكل محدد للوزارات المقصرة لاسيما الخدمية منها».,موضحا»ان النهوض بمستوى اداء الوزارات يحتاج الى جهود كبيرة من قبل الكتل السياسية لان بعض هذه الكتل تدافع عن وزيرها حتى لو كان مقصرا».,وتابع العوادي»ان عدم محاسبة المقصرين اوتوجية لهم اللوم سوف لايصلنا الى الهدف المنشود».

و أضاف السيد العوادي لمراسنا محمود دعبل قائلا " و لو أحنا نعرف أنه ماكو وزارة مقصًرة في عملها و خاصًة بعد مضي أكثر من ثمان سنين غير عجاف قضيناها في خدمة المواطن لكننا نرى أن المسائلة واجبة لعل هناك خلل لم نكن قد أكتشفناه سابقا " و ردا على سؤال مراسلنا حول الخطوات التي ستتبع عند الكشف عن أي خلل غير مقصود لا سامح الله أجابنا السيد أحمد قائلا " في هذه الحالة سيصار الى أستحداث لجنة تكون مهامها التنسيق لعقد أجتماعات للجنة ثانية ستكون معنية بمراجعة جدول هذه الاجتماعات . ثم بعد ذلك سترفع اللجنة الثانية توصياتها الى لجنة ثالثة لأختيار الأنسب من هذه الأجتماعات و المصادقة عليها. بعد ذلك سنشكل لجنة رابعة لمتابعة هذه التوصيات و تنقيحها أذا لزم الأمر . هناك نكون قد وصلنا الى الأنتخابات القادمة فنعلق يافطة تقول " فاصل و نرجع اليكم لنواصل خدمتكم "

نحن في الوكالة علًقنا يافطة تقول " أقبضوا من دبش "

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

يابوووووووووووووووووووووه