المتابعون

الثلاثاء، 15 مايو، 2012

هم ماكل طلي..و هم يكدًي لحم

المصدر : ابدى وزير التخطيط علي شكري امتعاضه الشديد من الآلية التي يتم من خلالها توزيع البيوت للوزراء والمسؤولين في المجمعات الحكومية بالمنطقة الخضراء.

وقال شكري " انني لا املك سوى غرفة واحدة في المجمعات الموجود في المنطقة الخضراء ومجمع القادسية بينما هناك وزراء يعيشون خارج العراق ويملكون خمسة بيوت تسكنها [الكلاب] فقط منذ عام 2003 ، مضيفاً " كما ان هناك مسؤولين في الدولة وهم ليسوا وزراء يملكون بيوتاً لم يسكنوها وانما تركوا فيها بعض الحراس وعندما يقترب اي شخص منهم يقوموا باشهار السلاح بوجهه".واوضح ان " هناك بيوتاً في مجمع القادسية يسكنها اناس لا علاقة لهم بالدولة او الوزارات وان هناك مسؤولين قد وهب لافراد اسرته اربعة او خمسة بيوت".

وتساءل شكري عن الجهة التي تقوم بتوزيع هذه العقارات والبيوت ، ولماذا لا تقوم بتوزيع هذه البيوت على الوزراء والمسؤولين الحكوميين بصورة عادلة؟، ولماذا يتم منحها لاشخاص لا علاقة لهم بأي وزارة؟

و نحن في الوكالة نتسائل و نقول " و لك أخ شكري الذي لا يشكر ربًه أو الحكومة التي عينته....أصلا ليش ينطوكم بيوت و ما ينطوها للمواطن الكريم الذي تورًط و أنتخبكم...شنو ما عندكم فلوس لو رواتبكم قليلة...صدك ينطي جوز للي شبعان لوز "


ليست هناك تعليقات: